“حقي أعيش”.. قصر ثقافة أسيوط يحتفل باليوم العالمي لذوي القدرات

“حقي أعيش”.. قصر ثقافة أسيوط يحتفل باليوم العالمي لذوي القدرات جانب من مؤتمر حقي أعيش_ تصوير أحمد دريم
تصوير: أحمد دريم

نظم فرع ثقافة أسيوط، بالتنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعي، ومؤسسات المجتمع المدني، مؤتمرا في إطار الاحتفال باليوم العالمي لمتحدي الإعاقة تحت عنوان “حقي أعيش”، بقصر ثقافة أسيوط، تحت رعاية الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزير الثقافة، واللوء جمال نور الدين، محافظ أسيوط، والدكتور أحمد عواض، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة.

حضر المؤتمر المهندس عمرو عبدالعال، نائب محافظ أسيوط، والدكتورة فوزية أبو النجا، رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافي، وفاطمة الخياط، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، وضياء مكاوي، مدير عام فرع ثقافة أسيوط، والنائبة سهير الحادي، عضو مجلس النواب، واللوء أشرف البيه، رئيس مركز ومدينة أسيوط، وعبدالرؤوف النمر، القائم بأعمال رئيس حي غرب، ووسام درويش مدير قصر ثقافة أسيوط .

فعاليات المؤتمر

بدأت فعاليات المؤتمر بعدد من العروض الشعبية وفرقة القوصية للآلات الشعبية ببهو القصر، ثم افتتاح معرضي الحرف وكتب دار المعارف، وتقديم بعض العروض الفنية لفرقة للنور للمكفوفين، ثم فقرات غنائية وشعرية.

وقالت سهير الحادي، إن هذا العام يعد عاما مختلفا عن الأعوام السابقة لمتحدي الإعاقة، بعد إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، عاما لمتحدي الاعاقة، وصدر خلاله القانون الخاص بهم، لافتة إلى أنه يقام في شهر ديسمبر من كل عام احتفالا باليوم العالمي لمتحدي الاعاقة.

وتتمنى الحادي، إصدار لائحة لمتحدي الإعاقة والأقزام تحمل في داخلها الكثير من الحقوق، لاسيما أنهم جزء من الوطن لهم الكثير من الحقوق وعليهم أيضا الكثير من الواجبات التي يجب عليهم تأديتها بالعمل وبذل الكثير من الجهد، مردفة: “أخذ من مؤتمر اليوم “حقي أعيش” هو أننا جميعا من حقنا أن نعيش”.

وقدمت عضو مجلس النواب، الشكر لوزارة الثقافة لما تقدمه من مجهود للرعاية والاهتمام بمتحدي الإعاقة، وحرصها على مشاركتهم في الكثير من فاعليتها، ولكل من ساهم في إنجاح المؤتمر، مناشدة  مناشدة الوزرات التي تدعم متحدي الإعاقة بتوحيد جهودهم، لتقديم سبل الراحة والدعم لذوي الاعاقة.

دعم متحدي الإعاقة

وأشارت فاطمة الخياط، إلى أن هناك العديد من الجمعيات التي تهتم بمتحدي الاعاقة بمحافظة أسيوط، فضلا عن مراكز التأهيل النفسي والاجتماعي للفتيات والاطفال والمعاقين، مشيرة إلى أن مديرية التضامن تقدم الدعم الدائم وتوفر الكثير من الخدمات والمساعدات لمتحدي الاعاقة بمختلف قرى ومراكز المحافظة.

وعلى هامش المؤتمر نظمت جمعية الأمل لذوي الإعاقة وتنمية المجتمع ومدرسة الأمل الثانوية للصم والبكم، معرضا لعرض العديد من الحرف البيئية والمفروشات ومعرضا لدار المعارف.

الوسوم