فيديو| “هاشم سيد” يسعى لتصدير منتجاته الفخارية للخارج

فيديو| “هاشم سيد” يسعى لتصدير منتجاته الفخارية للخارج

هو شاب في العشرينيات من عمره، أتى إلى القاهرة، حاملًا منتجاته التي صنعها علي يده، أملا في تسويقها وبيعها، بما يليق بالمجهود المبذول فيها،

هاشم سيد، من كوم أو شيم محافظة الفيوم، أحد المشاركين في معرض كرافيتي ايجيبت، تحت رعاية بنك الإسكندرية، الذي يُنظمه المجلس التصديري للحرف اليدوية وغرفة الصناعات اليدوية معرض الحرف اليديوية “كرافيتي إيجيبت” في الفترة 11 إلى 18 أكتوبر بأرض المعارض، بالشراكة الإعلامية مع مؤسسة ولاد البلد

“ورثت المهنة من أجدادي” هكذا يعرفني هاشم علي صنعتها قائلا: كانت هذه الحرفة حرفة جدي، ثم والدي، لتصل إليّ بعد ذلك، تعلمت أصولها وأنا فى سنوات من عمري،  في الورشة الخاصه بينا، إلي أن كبرت، ليعمل بالورشة التى ورثها عن أجداده.

يستكمل: الفخار مهنة تحتاج الى يد تحترف المهنة، وعقل يخطط الشكل المطلوب، وتركيز لإخراج الأواني، التي تتنوع ما بين أكواب شاي وأواني مطبخ، وزحرفة وأشكال عديدة أخري “الفخار حرفة مش صعبة بس محتاجة إرادة وحب التعلم”

يوضح سيد أنه تعلم من أجداده أيضا أهميه الفخار في المنازل، فهو صحي وغير مضر، بل على العكس “المياه في الفخار بترجع لطيبعتها”

أما عن مراحل تصنيع الفخار يشرح سيد أنه يتم شراء الطين من أسوان ويتم تركه حوالي 15 يومًا لينشف ثم يدخل إلى الفرن لحرقة وبعدها يتم تشكيل المنتجات المختلفة، والتى تنقسم إلى متنجات منزلية وهى التى تطلي بمادة الجليس للاستخدام المنزلي في الفرن أو غيره، والمنتجات الزينة والإضاءة أيضًا والتى تترك بشكلها دون طلاء، مضيفًا أنه أحيانًا يصمم بعض المنتجات بناءًا على طلب الزبائن بخلاف المنتجات التى يقوم بتصميمه في ورشته.

عن المعرض يشير هاشم أنه ينتظر دائما المشاركة في المعارض، لعرض منتجاته فهي مصدر دخل مهم لحرفته، ويتمنى سيد القدرة على تصدير منتجاته في الخارج لما لها من تمثيل للحرف اليدوية والتراث المصري

الوسوم