ملك وكتابة 11| «الشلن الورقي».. عملة لها تاريخ

ملك وكتابة 11| «الشلن الورقي».. عملة لها تاريخ عملة الشلن في عهد الملك فاروق

ترصد “ولاد البلد” في الحلقة الحادية عشر من سلسلة “ملك وكتابة” – التي نسلط من خلالها الضوء على الآثار المصرية والإسلامية والتاريخ المصري الموجود على العملات النقدية في مصر – عملة «الشلن الورقي»، والذي توقف التعامل به منذ سنوات طويلة.
ظهور أول «شلن ورقي»
بحسب محمد إمام، الباحث في التراث الإسلامي، فإن الشلن الورقي ظهر لأول مرة في مصر، في الأول من شهر مايو لعام 1918 ميلادية، وحمل ظهور أول شلن في ذلك الوقت توقيع يوسف وهبة باشا، وزير المالية في ذلك الحين.
ويتابع الباحث في التراث الإسلامي، أن الشلن الورقي ظهر لأول مرة في ذلك الوقت، بقرار من الخديوي عباس الثاني، خديوي مصر، وكانت عملة الشلن الورقية تساوي «خمسة صاغ».
وذكر الباحث في التراث، أن قرار إصدار أول عملة ورقية للشلن، كان من الخديوي عباس الثاني، والذي تم تنصيبه خديوي مصر في عام 1892 ميلادية، إلا أنه تم عزله على يد الإنجليز في العاشر من شهر سبتمبر لعام 1914 ميلادية، وذلك قبل أن تخرج عملة الشلن الورقية للأسواق المصرية.
زخارف ومعبد يوناني
ويضيف إمام في حديثه لـ”ولاد البلد” إن صدور أول عملة ورقية لـ«الشلن» كانت مرسومة وعليها زخارف هندسية وصورة معبد يوناني على شط النيل، لكنه كان بدون علامة مائية.
فؤاد الأول
أشار الباحث في التراث الإسلامي، إلى أن عملة الشلن الورقية، تم إلغاؤها وسحبها من السوق المصرية، إبان عهد الملك فؤاد الأول بعد أن صدرت بعد وفاة الخديوي عباس الثاني بقرار منه قبل وفاته.
وألمح الباحث في سياق تصريحاته، إلى أن العملة تم سحبها من الأسواق ومنع التعامل المالي بها، وذلك بقرار من الملك فؤاد الأول، الذي برر سبب القرار برداءة شكل العملة وسوء تصميم ورقتها المالية.
إعادة إصدار الشلن
لفت إمام، إلى أنه تم إصدار الشلن في مصر مرةً أخري، في عام 1945 في عهد حكم الملك فاروق، حينما قرر إعادة إصدار “الشلن” ولكن بصورة جديدة وشكل جديد يختلف عن سابقه.
تاريخ الخديوي عباس
أفاد الباحث، أن الخديوي عباس حلمي الثاني بن محمد توفيق بن إسماعيل، والذي ولد في عام 1874 ميلادية، وتوفي في عام 1944 ميلادية، وهو خديوي مصر في الفترة من 8 يناير 1892 إلى الـ 19 من شهر ديسمبر لعام 1914 الذي تم عزله علي يد الإنجليز.
ولفت إمام، إلى أن الخديوي عباس الثاني، هو سابع من حكم مصر من أسرة محمد علي، وآخر خديوي لمصر والسودان، والشعب المصري لفترة طويلة من 1914 إلى 1931 يهتف في مظاهراته ضد الاستعمار بـ”عباس جاي” وذلك لأنهم كانوا يعتبروه رمزا لعودة مصر للحكم العثماني ونهاية الحكم الإنجليزي.
تاريخ الملك فؤاد
يشار إلى أن الملك فؤاد الأول، الذي قام بسحب الشلن من الأسواق، ملك مصر وتاسع حكامها من أسرة محمد علي، ابن الخديوي إسماعيل، وتم تنصيبه بعد شقيقه السلطان حسين كامل في عام 1917 ميلادية، بعدما تنازل الأمير كمال الدين حسين ابن السلطان حسين كامل عن حقوقه في تولي السلطنة المصرية، وكان يلقب بملك مصر وسيد النوبة وكردفان ودارفور.

الوسوم