مقولة اليوم| دبل الورد واندثر وبقى مخاول للبقر

مقولة اليوم| دبل الورد واندثر وبقى مخاول للبقر الورد- تصوير: مريم الرميحي

تقول سماح ناصر، 23 عامًا، من الساحل بنجع حمادي، إن “دبل الورد واندثر وبقى مخاول للبقر” مقولة عبارة عن مثل توارثته الأجيال كما ورثته هي عن جدتها، وهي مقولة تعبر عن الحسرة لما وصل إليه الشخص الذي كان في سعيد يومًا ما.

وتشير سماح إلى أن المثال يقال في الأغلب عن بنت جميلة وتزوجت من شخص غير أمين، ويسىء معاملتها، فأصبحت كالورد الذي كان يسر الناظرين من جماله وذبل وأصبح ملقى في الأرض يمشي عليه البقر الذي يرتع، وتضيف أن المثل شائع جدًا بأغلب القرى ومدن الصعيد.

الوسوم