مدير متحف الخط العربي: خبيئة الغوري أهم المقتنيات ونستقبل الجميع بالمجان

مدير متحف الخط العربي: خبيئة الغوري أهم المقتنيات ونستقبل الجميع بالمجان

قال المهندس محمد إمام خفاجي، مدير متحف الخط العربي بالإسكندرية، إن مبنى متحف الخط العربي هو في الأصل مبنى إداري لمكتبة البلدية، ومع حاجة المكتبة للتطوير تم تحويل هذا المبنى إلى متحف الخط العربي في أغسطس من عام 2015.

متحف الخط العربي تصوير :شيماء عثمان
متحف الخط العربي
تصوير :شيماء عثمان

وأضاف خفاجي لـ”ولاد البلد”، إن المكتبة تتضمن كتبًا لجميع الديانات والوثائق والوقائع المصرية والجريدة الرسمية والعديد من أمهات الكتب، كالطب لابن سينا، وأخرى في الهندسة والرياضيات، والفن والثقافة وكذلك الكتب المدرسية وبعض المقتنيات.

وأشار إلى أن افتتاح المكتبة التي تضم المتحف كان بواسطة سوزان مبارك “قرينة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك”، وزارها في الافتتاحات المتوالية الفنان فاروق حسني، وزير الثقافة الأسبق، وتم ضمها فيما بعد إلى وزارة الثقافة، بعد أن كانت تابعة للمحافظة.

“خبيئة الغوري” هي أهم المقتنيات التي تحتويها المكتبة والتي تعود إلى العهد العثماني، وتعود إلى عام 1958، وتعد من أقدم المخطوطات، مشيرًا إلى أن المتحف مفتوح بالمجان من التاسعة صباحًا وحتى الرابعة عصرًا لمختلف الأعمار والأجانب والمصريين.

وأوضح إن عدد الزيارات اليومية التي يستقبلها المتحف تتراوح ما بين 150 و300 زائر، بخلاف الزيارات المدرسية.

متحف الخط العربي تصوير :شيماء عثمان
متحف الخط العربي
تصوير :شيماء عثمان

ويعاني متحف الخط العربي من حاجته إلى الصيانة الدورية للأجهزة، من كاميرات والإضاءة وأجهزة التكييف أيضًا، مشيرًا إلى أنها تعمل بشكل جيد، ولكن في حال عدم صيانتها دوريًا قد تتعطل ما يعرض المتحف للخطر المحتمل، أما فيما يتعلق باللوحات فقد أكد على أنها مرممة ولا يشوبها شائبة.

وبين خفاجي أن المتحف ينظم دورات تدريبية تثقيفية للطلبة في فترة الصيف، بالاستعانة بمدرسة تحسين الخطوط “محمد إبراهيم” وغيرهم، وتصل الأعداد بشكل يومي ما بين 20 و25 طالبًا لتعلم الخط العربي، وذلك على فترتين صباحية ومسائية ما بين شهري يونيو وسبتمبر، وتستقب كافة الأعمار التي تبدأ من 7 سنوات ولا تنتهي بحد معين.

متحف الخط العربي تصوير :شيماء عثمان
متحف الخط العربي
تصوير :شيماء عثمان

يشار إلى أن المتحف أيضًا ينظم معرض الخط العربي خلال شهري نوفمبر وديسمبر، والمقرر إقامته في 6 ديسمبر المقبل لهذا العام، وهو معرض يقام سنويًا لمسابقة الخط العربي بإشراف وإدارة مدرسة محمد ابراهيم لتحسين الخطوط.

ويستقبل المتحف المعرض الذي ينظم في المسرح، فضلًا عن ورش للأطفال الراغبين في تحسي خطوطهم، والندوات الثقافية التي ينظمها المتحف على فترات متباينة كاحتفالات عيد الشرطة وثورة 23 يوليو، بالتعاون مع الجمعيات القائمة عليها.

كما يتولي المتحف استضافة الندوات وإدارتها ولكن بشرط أن تكون جمعية غير قابلة للربح ومشهرة، وذلك لكونها تستقبل كافة الفعاليات بالمجان.

وأوضح خفاجي أن المتحف يستقبل العديد من الوفود الأجنبية، والتي تأتي من مختلف الجنسيات، مثل كوريا، اليابان، فرنسا، وألمانيا.

* مؤسسة ولاد البلد الشريك الإعلامي لمركز الدراسات السكندرية
الوسوم