للمرة الأولى بمصر.. بعثة صينية تتولى مهام توثيق وترميم معبد “إله الحرب”

للمرة الأولى بمصر.. بعثة صينية تتولى مهام توثيق وترميم معبد “إله الحرب”
بدأت أول بعثة أثرية صينية، عملها بمعبد مونتو شمالي الكرنك، الأحد الماضي، بعد توقيع الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، اتفاقية تفاهم مع معهد الآثار الصينية للعلوم الاجتماعية، وذلك لتنسيق العمل المتعلق بسبل حفظ الآثار والمشاريع البحثية، وتبادل المعارض المؤقتة، وكذا البعثات الأثرية، إلى جانب رفع الوعي بالتراث الثقافي المصري والصيني، وذلك خلال أكتوبر الماضي.
إله الحرب
تتولى البعثة المكونة من أعضاء صينيين متخصصين في علم المصريات والحفائر، إلى جانب أعضاء مصريين، بحسب مصطفى الصغير، مدير معابد الكرنك، خلال تصريحه لـ”ثقافة وتراث”، مهام توثيق معبد مونتو المعروف عند قدماء المصريين بإله الحرب، والواقع شمالي الكرنك، كما تقوم البعثة بإجراء دراسة للحفائر، إلى جانب  مسح آثري وترميم بالموقع.
وأشار الصغير إلى أن هذه تعتبر أول بعثة صينية تستقبلها الأقصر، مؤكدًا أنهم يمتلكون خبرات كبيرة في مجال الآثار وعلم الحفائر، وأن البعثة خلال عملها بالأقصر سيتوسع نطاق العمل فيما بعد، لإيفاد بعثات صينية للعمل بالمواقع الأثرية المصرية.
الوسوم