فيديو| قصة إعداد الكشري الإسكندراني

فيديو| قصة إعداد الكشري الإسكندراني كشري إسكندراني قبل التسوية تصوير: نيفين سراج

تختلف طرق إعداد وجبة الكشري ما بين القاهرة والإسكندرية، وهو من الأكلات الشعبية الشهيرة التي يفضلها الجميع كبار وصغار، ويدخل فيها بشكل أساسي العدس “أبو جبة” بلونه البني، بينما يختلف الكشري الإسكندراني الذي يدخل في تكوينه الأساسي العدس الأصفر.

كشري إسكندراني

تقول ياسمين سرور، مهندسة ديكور سكندرية، أثناء إعدادها الكشري في منزلها، إن الكشري من الأكلات البيتي في المطبخ السكندري، “كل بيت إسكندراني يعرف الكشري الأصفر وطريقة إعداده”.

ويذكر كتاب “تاريخ المطبخ المصري وأصول أهم الأكلات المصرية والعربية”، جمع وإعداد حنان جعفر، تحت عنوان “أطباق دخلت مصر مع الاحتلال البريطاني” أن المصريين عرفوا طبق “الكشري” مع دخول الجنود الهنود الأراضي المصرية أثناء الحرب العالمية الأولى، حين فرضت الحماية على مصر من قبل القوات البريطانية سنة 1917م.

وذكر الرحالة ابن بطوطة حين وصف الهنود أنهم يطبخون “المنج” أي العدس بجبة مع الأرز ويأكلونه بالسمن ويسمونه “كوتشري”، ويفطرون عليه في كل، وأحبه الإيطاليون فأضافوا إليه المكرونة، ثم جاءت بصمة المصريين فأضافوا إليه الدقة والثوم “الصلصة” الحارة.

أما في العالم العربي، أعدوا أيضا “الكشري” على طريقتهم في الشام يسمى “المجدرة” ويطبخ ويقدم بطريقتين بالبرغل أو بالأرز مع العدس مع استخدام زيت الزيتون بدل السمن، وفي العراق يطبخ بالأرز والعدس الأصفر ويتشابه مع الكشري الإسكندراني ويقدم مع كبة الحامض ويعتبر مكملاً معها.

مقادير الكشري

1\4 كيلو عدس أصفر

1\2 كيلو أرز

2 ونصف كوب ماء مغلي

بصلة متوسطه وفصين توم

توابل كمون وفلفل أسود وملح

جزرة مبشورة

1\4 كوب زيت

طريقة التحضير

يخلط العدس بالأرز ويغسل جيدا بالماء.

تشوح البصلة في “حلة” بها زيت حتى يصبح لونها أصفر.

يضاف فصين الثوم المهروسين ثم تضاف التوابل.

يضاف العدس والأرز على البصل والثوم ويقلب على النار.

ثم يضاف الماء المغلي ننتظر حتى يغلي الماء حتى يتشرب.

تخفض نار البوتاجاز ويضاف الجزر المبشور، ويقلب ويترك حتى ينضج.

يرفع من على النار ويترك مغطى حتى التقديم.

ويمكن أن يوضع جانبه أو عليه بيض مسلوق ومحمر في الزبدة، كما يمكن رش بصل محمر على الطبق عند التقديم.

 

الوسوم