صور| “سوبيا الرحماني”.. هنا يشبع الفقير ويرضى الغني

صور| “سوبيا الرحماني”.. هنا يشبع الفقير ويرضى الغني سوبيا الرحماني بالسيدة زينب- تصوير: أميرة محمد
تصوير: أميرة محمد
“السوبيا” مشروب صيفي اعتدنا على تناوله بشكل عام طوال فترة الظهيرة وبشكل خاص في شهر رمضان المبارك، فهي تمتاز بمنظر شهي ولون أبيض ناصع برائحة ذكية لا تستطيع مقاومتها، ومن أكثر المشروبات الغذائية فائدة نظرًا لمكوناتها الطبيعية البروتينية.

إلا أن “سوبيا الرحماني” يقدم السوبيا على طريقته الخاصة، إذا يقدمها كوجبة متكاملة ذات عناصر غذائية متكاملة.

سوبيا الرحماني

“السوبيا ماتتبعش إلا وهي ساقعة”، هكذا يصف الحاج عبدالله صالح، مدير محلات سوبيا الرحماني بالسيدة زينب مشروب السوبيا، قائلًا: في البداية منذ نشأة محل سوبيا الرحماني عام 1920، وهو تخصص فقط في صنع السوبيا، نظرًا لما تحتويه من قيمة غذائية عالية، إذ أنها مشروب ذو مكونات طبيعية تصنع من الرز واللبن والسكر والقشطة والفانيليا، أي أن جميع المكونات الخاصة بها بروتينات مفيدة للجسم ومنعشة.

مسجد السيدة زينب
مسجد السيدة زينب

فوائد الرحماني

يكمل صالح: السوبيا يأكلها الناس في جميع أوقات العام، إلا أنها ترتبط ارتباطا وثيقا بفصل الصيف، لما لها من قدرة على التقليل من حرارة جسم الإنسان وزيادة إحساسه بالانتعاش والشبع أيضًا.

ويشير مدير المحل، إلى أن المواطنين يقبلون على شرب السوبيا هنا بالتحديد، لتواجد المحل في مكان شعبي مليئ بالروحانيات، فهى المشروب الذي يشبع الفقير ويرضى الغني.

أما عن فوائد السوبيا، فيوضح أنه من المشروبات ذات تأثير بارد على المعدة فهى صحية للغاية وتعتبر من المشروبات الشهية، موضحًا الفرق بين سوبيا المحل والمحلات الأخرى أن النوع الدارج لدي المواطنين هي سوبيا المشروب المكونة من الشعير ولبن بورده وجوز هند، لكن هذه المكونات ليست صحية بل إن “سوبيا الرحماني” تعتبر وجبة للأكل لما فيها من عناصر طبيعية وشهية.

إقبال المواطنين على سوبيا الرحماني
إقبال المواطنين على سوبيا الرحماني

أصل السوبيا

أما عن تاريخ السوبيا، فقد وثقت الباحثة علا نافع تاريخ السوبيا بأنه من المشروبات التى اخترعت منذ عصر المماليك في أوقات الأزمات، حيث كان بيت المال لا يكفى المحتاجين وبدأت ثورات الناس عليه، فكانت حصة الفرد من الدقيق تقل وتزيد السمن والسكر والأرز وكانت الهند تبعث الجزية جوز هند وتوابل، وهنا تمت لأول مرة صناعة السوبيا.

وعرفت ربة المنزل طرق صناعها في ذلك الوقت، إلا أنه انحصر المشروب كمشروب للأغنياء فقط منذ قديم الأزل، وعرف معجم اللغة العربية المعاصرة كلمة “سُوبِية” بأنها شراب يتّخذ من الرُّزّ ويخمّر قليلا ويسكّر، وكثيرًا ما يشربه أهل مصر.

طريقة التحضير

مشروب السوبيا يتكون من كوب من الأرز المسلوق، وكوب من الحليب السائل، ونصف كوب من السكر الناعم، وكوب من لبن الزبادي، وربع كوب من جوز الهند المبشور، ورشة من ملح الليمون، وملعقة صغيرة من خلاصة الفانيلا، وقرفة مطحونة حسب الحاجة.

أما عن طريقة التحضير، فتوضع جميع المكوّنات في وعاء الخلاط الكهربائي، ويُسكب المشروب في أكواب، ويُزين بالقليل من القرفة.

اقرأ أيضا

 

الوسوم