صور| تطوير حدائق الشلالات بمليون دولار ضمن فعاليات “أيام التراث السكندري”

صور| تطوير حدائق الشلالات بمليون دولار ضمن فعاليات “أيام التراث السكندري” ر

نظم مركز الدراسات السكندرية، ندوة بعنوان “التنمية المستدامة لوجهات التراث الثقافي: حالة حدائق الشلالات في الإسكندرية”، بحضور أحمد الشابوري، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة “تراثنا” لتطوير وإدارة التراث، اليوم الأربعاء، على هامش فعاليات النسخة التاسعة من أسبوع أيام التراث السكندري، في مركز الأمديست، وبالشراكة الإعلامية مع شركة ولاد البلد للخدمات الإعلامية.

وقال أحمد الشابوري، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة “تراثنا” لتطوير وإدارة التراث، إن هدف الشركة، إعادة جزء من “رئة الإسكندرية”، ويأتي ذلك من خلال تطوير حديقة الشلالات، لما لها من تاريخ ثقافي وأثري مهم.

وأضاف أن حديقة الشلالات بها العديد من الأشجار النادرة، الموجودة منذ عهد محمد علي باشا، مؤكدًا أن التطوير لن يمس الطبيعة الموجودة في حديقة الشلالات، ولن يمس معالمها الأساسية للمواطن السكندري، وسيتم مراعاة الذوق العام.

كما أشار إلى أن رؤية الشركة في التطوير، تقوم على تقديم نظام جديد، من خلال التواجد كوسيط بين الأطراف المعنية بحديقة الشلالات، كمحافظة الإسكندرية ووزارة الآثار ووزارة الزراعة، والأطراف المانحة التي تستهدف تطوير الحديقة.

أهمية تطوير حدائق الشلالات

وأكد رئيس مجلس إدارة شركة “تراثنا” أن تطوير حدائق الشلالات، له تأثير كبير في المحافظة على التراث السكندرية، كما يساعد في زيادة نسبة السياحة الداخلية والخارجية، فالسائح الداخلي والخارجي، سيرى عند ذهابه إلى حدائق الشلالات خدمات عديدة ومهمة، تتمثل في إشارات توجيهية للأماكن الموجودة، وتعريفات بالآثار الموجودة بالشلالات، وأنواع الأشجار النادرة، كما ستحتوي على أماكن تسمح بالطعام والشراب داخل الحديقة.

المحافظة على مظهر الحديقة

وأكد “الشابوري” أن شكل حدائق الشلالات لن يتغير ولن يتم بناء أي مبان على الحديقة، بل الهدف من التطوير، العودة بالحديقة لمظهرها التاريخي القديم، فالشلالات تم تقطيعها إلى أجزاء في السنوات الماضية، جزء منها ذهب للنادي الأوليمبي، وجزء آخر لمركز شباب الشلالات، وجزء ثالث لمركز إعداد القادة، ما تسبب في تغيير معالمها بشكل كبير.

وأوضح أنه سيتم زيادة المساحة الخضراء بالحديقة، دون تغيير الطابع التاريخي لها، إضافة إلى تواجد منطقة مخصصة للأطفال، دون أي تعد على محيط حدائق الشلالات.

خطة التطوير والتكلفة

كما أشار إلى أن خطة التطوير محدد لها أن تنفذ على مدار 6 أشهر، وسيبدأ العمل بها عقب موافقة الجهات المعنية المتمثلة في محافظة الإسكندرية ووزارة الآثار ووزارة الزراعة، وغيرها من المؤسسات الحكومية.

وأكد أن تطوير حدائق الشلالات في مرحلة طرق أبواب الجهات المالكة للحدائق، ثم سيتم التنسيق مع الجهات المانحة، وهي مجموعة من المؤسسات المهتمة بالتراث، ثم مرحلة توقيع العقود، ثم مرحلة التنفيذ، ومن المتوقع أن تتم عملية تطوير حدائق الشلالات بتكلفة مليون دولار.

الوسوم