صور| افرحي يا مريم.. ألحان وترانيم وزغاريد في موكب العذراء بدرنكة

صور| افرحي يا مريم.. ألحان وترانيم وزغاريد في موكب العذراء بدرنكة موكب العذراء - تصوير: أحمد دريم
تصوير: أحمد دريم

تدق الساعة الخامسة عصرًا، موكب العذراء يستعد للانطلاق، شماسين وآباء كهنة، وقساوسة، وأطفال، يسارعون في التوافد إلى مغارة دير السيدة العذراء بجبل درنكة، يرتدون الزى الأبيض، خدام وكشافة ينتشرون في كل مكان لتأمين وتنظيم الموكب، ترانيم تتعالي في كل مكان الجميع يستعد للمشاركة في زفة موكب الدورة.

آباء كهنة وقساوسة وأطفال يستعدون لبدء الدورة

ألحان وترانيم

يخرج موكب زفة العذراء في السادسة مساءا، حاملين أيقونات السيدة العذراء والسيد المسيح من مغارة الدير، رافعين الصلبان والرايات البيضاء يتقدمها الأنبا يؤانس، أسقف أسيوط وتوابعها ورئيس الدير، تجوب الدير وسط زغاريد السيدات والترانيم والتسابيح، وتوافد المشاركون لتبارك بالدورة، يقوم خلالها الأسقف بإطلاق عدد من حمام السلام في السماء، والذي يستمر طوال فترة احتفالات الدير وهي الذكري التي جاءت إليها العائلة المقدسة وتوافق عيد صوم العذراء.

الأنبا يؤانس يتقدم الموكب

القرون الميلادية

ذكر كتاب “مدينة من السماء”، أن مواكب الاحتفالات الدينية بأعياد وتذكارات القديسين والشهداء وفي مقدمتها القديسة العذراء مريم، برزت في بدايات القرون الميلادية بمظهرها المعروف حاليًا، الذي يضم صفوفا من الشامسة حاملين الصليب والرايات البيضاء، وصور المناسبة الكنيسية ثم أيقونة السيد المسيح والقديس أو الشهداء المحتفي به، يليها صفوف الآباء الكهنة وعلى رأسهم الأسقف، حاملين المجامر والشموع، يرتلون الألحان والتسابيح.

موكب زفة العذراء تتقدمه أيقونات السيدة العذراء

موكب العذراء

المواكب الاحتفالية أساسها الكنسي استعلان قيامة السيد المسيح، وظهرت واضحة في طقوس معمودية الأطفال، ونسب ذلك بما جاء بكتاب “كيف نعيش القيامة” لأبونا بيشوي كامل، وترتيبات الصلوات يبدء برفع بخور عشية ثم الألحان والتماجيد أثناء صعود الموكب في ساحات المزارات والكنائس، ثم تسبيحة نصف الليل ويختم بليتورجية القداس وسر التناول.

وترتيب الحان التماجيد للسيدة العذراء يبدأ بلحن “كسمارؤوت”، ثم لحن التمجيد اليوناني ثم لحن “أبؤرو” يا ملك السلام والسلام للعذراء، وافرحي يا مريم، ومن أبرز الألحان في موكب العذراء هي “هذه العذراء نالت اليوم كرامة، هذه العذراء نالت اليوم مجدًا”، ثم أجزاء من المزامير.

وتختتم التماجيد بلحن “خين أفران” ويتخلل ذلك ترانيم روحية مرتبطة شعبيا بالمناسبة فتقال ترانيم “هات مزمارك يا داوود.. رشوا الورد ياصبايا.. أنت الشفيع الأكرم”.

يبدء الموكب بالتحرك من أمام مغارة الدير

التكريم والتمجيد

فيما ذكر الكتاب، أن فكرة الموكب الاحتفالي هي التكريم والتمجيد سواء للعذراء أو القديسين، ولابد أن يبدأ من حول مذبح الكنيسة الذي عليه ذبيحة المسيح داخل الهيكل وينتهي الطواف إليه، إذ يقول الآباء الكهنة في طقوس الطواف بمجامرهم بإصعاد البخور الذي يمثل صلوات الشعب وتصرعاتهم ويقدمونه علي المذبح مشفوعًا بصلوات السيدة العذراء.

الدورة أثناء سيرها وسط الحشود الغفيرة

  الهوامش

كتاب “مدينة من السماء” الذي راجعه وقدمه الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وتوابعها، للمؤلف الشماس صفوت فكري سيف، ماجستير تاريخ كنيسة والصادر في عام 2017.

اقرأ أيضا

صور| “خُدام العذراء”.. شباب وفتيات يتطوعون لخدمة زوار دير درنكة

صور| بدء احتفالات مولد العذراء بدير درنكة.. هنا احتمت العائلة المقدسة

الوسوم