حوار| محمد صبحي يعد بعرض مسرحياته في المنصورة ويتبرع لصالح متحف أعلام الدقهلية

حوار| محمد صبحي يعد بعرض مسرحياته في المنصورة ويتبرع لصالح متحف أعلام الدقهلية محمد صبحي يعد بعرض مسرحياته في المنصورة ويتبرع لصالح متحف أعلام الدقهلية تصوير: دينا البلتاجي
عقدت محافظة الدقهلية ندوة فنية ثقافية بعنوان “أهمية الفن في المشاركة المجتمعية وتجربة رائدة في مدينة سنبل” للفنان محمد صبحي بديوان عام المحافظة. جاءت الندوة ضمن فعاليات احتفال محافظة الدقهلية بعيدها القومي، بمشاركة الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، والكاتب الصحفي حازم نصر، رئيس اللجنة النقابية للصحفيين بالدقهلية، ومدير تحرير جريدة الأخبار، وبحضور المهندس مختار الخولي، السكرتير العام للمحافظة، وصبري الجندي، مستشار المحافظ، وهدى بلاط، مدير التنمية البشرية بالمحافظة، والعقيد أحمد صلاح الدين المستشار العسكري للمحافظة.
أعرب صبحي عن سعادته الغامرة بتشيد متحف أعلام الدقهلية، قائلا: هذا المتحف سوف يضم كل العباقرة والرواد والمثقفين من أبناء الدقهلية ليعلم شباب وأطفال الدقهلية تاريخ وإسهامات وقيمة هذه الشخصيات، فلابد أن يليق المتحف بهذه القامات، لذلك بعدما علمت بهذا المشروع عرضت على محافظ الدقهلية أن أكون أول المتبرعين للمتحف للإنتهاء منه فورا.
و أكد  صبحي في حوار خاص لـ”ولاد البلد”، أنه سيقيم في مدينة المنصورة لمدة أسبوع ليقوم بنقل بعض عروض مسرحياته الفنية للمرة الأولى داخل مدينة المنصورة بالتنسيق مع محافظة الدقهلية في أقرب وقت خلال هذا العام تلبية لرغبة أبناء الدقهلية.
ما هي علاقة محمد صبحي بمحافظة الدقهلية؟ 
أكد صبحي أنه كان يتردد كثيرا على مدينة المنصورة ومحافظة الدقهلية عامة، ولكن هذه الزيارة الثانية بعد ثورة 25 يناير أي بعد غياب أكثر من 7 سنوات، مشيرا إلى أن جذوره العائلية تعود لمدينتي المنزلة والمطرية ولكنه ولد بمحافظة القاهرة.
 هل هناك فرصة لإنشاء فرع لأكاديمية سنبل داخل مدينة المنصورة؟
أجاب صبحي “أنه من الصعب إنشاء فرع لمدينة سنبل في المنصورة فهو مشروع ضخم، مؤكدا أن أعداد كبيرة من شباب المنصورة تأتي إلى مدينة سنبل لتعليم فنون التمثيل والمسرح وكذلك من جميع المحافظات.”
ما هي أعمالك القادمة؟
حاليا متفرغ لعروض المسرح وتدريس فنون التمثيل، فلا يوجد حتى الأن خطط لأعمال فنية قادمة، ولكن هناك زيارة قادمة لمدينة المنصورة ستكون يوم 18 من فبراير الجاري لعقد ندوة ثقافية لشباب جامعة المنصورة.
ما الذي يحتاجه الفن لإثراء الحركة الثقافية في مصر؟
لابد أن يعتني الفن ببناء الإنسان، فهناك أعمال يتم تقديمها تهدم القيم، لذا الحركة الثقافية في حاجة إلى خطة متقنة ومشروع إستراتيجي لأن الثقافة تمثل سلوك شعب، فهي تساهم في تنمية سلوك الإنسان عن طريق الفنون والدراما والسينما والمسرح والباليه والموسيقى.
محمد صبحي ممثل وكاتب ومخرج، تخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف، وتم تعيينه بعدها كمعيد في المعهد، قدم العديد من المسرحيات التي لاقت نجاحا جماهيريا كبيرا، من هذه المسرحيات “وجهة نظر، ماما أمريكا، لعبة الست، كارمن، سكة السلامة”، وشارك في بطولة العديد من الأفلام، كما قدم في التلفزيون العديد من الأعمال الناجحة مثل “رحلة المليون، سنبل بعد المليون، “8 أجزاء” من يوميات ونيس، فارس بلا جواد”، وأسس أكاديمية “سما سنبل” لاكتشاف المواهب والمبدعين في مختلف مجالات الإبداع.
الوسوم