فيديو| المسلماني لـ ولاد البلد: للدولة دور أساسي في حماية التراث

فيديو| المسلماني لـ ولاد البلد: للدولة دور أساسي في حماية التراث الإعلامي أحمد المسلماني خلال المؤتمر

قال الإعلامي أحمد المسلماني ، في تصريحات خاصة لـ “ولاد البلد”، أن هناك تعامل سلبي من الإعلام تجاه تغطية الموضوعات التراثية والأثرية، موضحا أن المشكلة أن وسائل الإعلام تقوم بالتغطية الخبرية حينما يكون الموضوع حدث راهن ووقتها يصبح العنوان الرئيسي للأخبار سواء تليفزيون أو مواقع إخبارية لكن بعد ذلك تتواري الأزمة زمنيا و يتم التراجع عن التغطية لمثل تلك الأخبار لذلك لابد من وجود  برامج ثقافية ترمم الجانب الإخباري لمناقشة تلك القضايا الهامة.

جاءت تصريحات المسلماني على هامش فعاليات الجلسة الافتتاحية لليوم الثاني للمؤتمر الإقليمي الأول حول دور “وسائل الإعلام في الحفاظ على التراث”، والذي بدأ أمس، في المعهد السويدي، بمشاركة قيادات صحفية وإعلامية ومتخصصون في مجال الحفاظ على التراث من مصر وبعض الدول العربية.

يهدف المؤتمر إلى تفعيل دور الإعلام حول الأهمية التاريخية للتراث والهوية الحضارية للمدن في ظل التغيرات العالمية وعمليات الانتهاك الممنهج ضد التراث الحضاري والثقافي والمباني التراثية والأثرية.

وأضاف المسلماني، أن للدولة دور أساسي في حماية التراث والحضارة ويتمثل إما في الحماية الفيزيائية بمعنى حماية الآثار والمنشآت الأثرية عبر أسوار وبوابات وتكنولوجيا حديثة وكاميرات مراقبة ووضع أمن مدرب ومدرك لأهمية ما يحميه وليس فقط يتقاضي أجر مادي عن العمل والدور الثاني هو دور الإعلام في أنه يوجه الرأي العام لكي  ينتقل من مرحلة الوعي إلى المسؤولية وليس فقط ما أن يعرف ما يمتلك في بلده ولكن نعرفه أنه هو مسئول عما يملك في بلده كجزء من الملكية العامة للوطن.

ويرى المسلماني، أن الموجة الأخيرة التي تعرضت لها مصر خاصة بعد ثورة 25 يناير و تراجع المستوى الأمني لأكثر من عام جعل أشخاصا كثيرين يتجرؤون على هدم فيلات وقصور ومنشآت أثرية وتراثية قديمة ولكن سوف نعتبر ما فات فات ولكن من الآن لابد أن نحمى تراثنا وحضارتنا من كوارث جديدة إذا كنا قد فشلنا في منع كوارث سابقة حتى لا نفقد قيمة الأثر.

وأكد المسلماني، أنه يقدم التحية لأي شخص يقوم علي أي عمل يهدف للحماية الحضارية وللدولة المصرية والتراث الأثري والمعماري المصري.

 

الوسوم