أول آية في سورة مريم بريشة أنطونيلا وفن الإبرو العثماني

أول آية في سورة مريم بريشة أنطونيلا وفن الإبرو العثماني أول ’ية من سورة مريم بفن الإبرو- تصوير أسماء الطاهر

شاركت الفنانة التشكيلية أنطونيلا ليوني، إيطالية الجنسية بعمل فني عبارة عن أول آيه من سورة مريم بالقرآن الكريم “كهيعص”، وذلك ضمن 120 فنانًا شاركوا بأعمالهم الفنية في الدورة السادسة لصالون الجنوب الدولي بالأقصر.

تقول ليوني؛ إن السيدة مريم اتسمت بقلب طيب نقي، فرسمت حروف الآية باللون الأبيض كنانة عن نقاء قلبها، لكن الخط المزخرفة به الآيه ليس الخط العربي فحسب، بل تم تم تشكيل اللوحة بمزيج من فن الإبرو العثماني.

ويعرف فن الإبرو في الدول الأوروبية بفن أنماط الصخور، وهو أصله تركي كان يستخدم في صنع إطارات لوحات الخط العربي، وتعني الكلمة “سحب” وهي  تعبير مجرد للفن الإسلامي.

تقول أنطونيلا؛ شغفي بالخط العربي جاء لكونه صعبًا في إتقانه وأنا أعشق الصعب، كما أن فن الخط العربي يساعد الإنسان على إعمال قلبه وعقله.

يشار إلى أن أنطونيلا ليوني، كرمها صالون الجنوب الدولي، لتميز أعمالها بالخط العربي، وتميز لوحاتها برؤية تصويرية معاصرة.

 

الوسوم