“آثار نجع حمادي” تسترد استراحة لـ”البرنس”.. تعرف على حكايتها

“آثار نجع حمادي” تسترد استراحة  لـ”البرنس”.. تعرف على حكايتها لجنة استرداد آثار - الصورة من مدير آثار نجع حمادي

استرد مكتب آثار الإسلامية والقبطية واليهودية بنجع حمادي وفريقه الأثري المشرف على أعمال التطوير والترميم، مبنى كان إحدى الاستراحات التابعة لمباني قصر الأمير يوسف كمال بنجع حمادي، شمالي قنا، بعد جهود وجلسات عمل ليل نهار وفق محمود عبدالوهاب، مدير الآثار الإسلامية والقبطية بنجع حمادي.

منزل االاثري لقصر البرنس يوسف كمال- أمدنا بها محمود عبدالوهاب مدير اثار نجع حمادي
منزل قصر البرنس يوسف كمال- أمدنا بها مدير آثار نجع حمادي

استرداد آثار

يوضح عبدالوهاب، أن الدولة قامت بتأجير المبنى وهو موقع أثري تبلغ مساحته أكثر من 140 مترا، تابع للمجموعة المعمارية لقصر الأمير يوسف كمال الأثري، للمواطن نعيم لبيب ضمن الأموال المستردة منذ أول أبريل عام 1960 بـ”جنيه ونصف الجنيه شهريًا”، ويقع شمال غربي مبنى السلاملك، ويتكون المبنى من طابق واحد وسطح يصل إليه من سلم خشبي في الناحية الشمالية للمبنى.

ويتكون تخطيط المبنى من قاعة مركزية كبيرة يحيط بها دهليز ضيق من الجهة الشرقية والغربية والجنوبية، وهي الواجهة الرئيسية وبها فتحة باب تتيح الدخول للقادم من مبنى السلاملك ويفتح عليها من الشمال حجرة خلفية بها فتحة باب تتيح الدخول للقادم من مبنى الحرملك.

ولفت مدير الآثار الإسلامية والقبطية، إلى أن هذه الخطوة تعد أحد إنجازات منطقة آثار نجع حمادي وفريق الإشراف الأثري على أعمال التطوير والترميم منهم عبدالباسط عبدالله سليم مدير مناطق آثار مصر العليا، عبدالحميد علي عمر مدير عام منطقة نجع حمادي، وأحمد محمود الروبي، لافتًا لتعاون اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، وأحمد وزيري رئيس مجلس مدينة نجع حمادي، وفريق عمله عبداللاه سيد، وطلعت عبدالشافي، محمد توفيق لما بذلوه من جهد وعناء وتذليل العقبات والتوجيه بالتعليمات من أجل إنجاز هذه الخطوة.

منزل االاثري لقصر البرنس يوسف كمال- أمدنا بها محمود عبدالوهاب مدير اثار نجع حمادي
الواجهة الخلفية لقصر البرنس يوسف كمال- أمدنا بها مدير الآثار

منطقة أثرية أخرى

كما أشار عبدالوهاب، إلى أنه في ديسمبر من العام الماضي، أخلت منطقة الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بمدينة نجع حمادي، بالتنسيق مع الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي “ضريح الشيخ عمران” أحد مشتملات المجموعة المعمارية للأمير يوسف كمال أيضًا، وإزالة التعديات الواقعة بداخله المخالفة للقانون، والصادر بشأنها قرارات الإزالة، وإعادة تطوير وترميم المباني الأثرية.

وضريح الشيخ عمران التابع للمجموعة الأثرية، كان يقطنه (نقباء الشيخ) دون مقابل، بالإضافة إلى قاعة الدرس، ويقع ضريح الشيخ عمران جنوب غرب مبنى الحرملك، وهو يتكون من الضريح وقاعة الدرس والمئذنة، أما الضريح فهو بناء مربع الشكل من الخارج ومثمن من الداخل تعلوه قبة ذات قطاع نصف مستدير مثبت بها من أعلى ساري معدني يعلوه هلال، وللضريح مدخلان الغربي، وهو الرئيسي والشرقي وهو يفتح على داخل القصر.

منزل االاثري لقصر البرنس يوسف كمال- أمدنا بها محمود عبدالوهاب مدير اثار نجع حمادي
قصر البرنس يوسف كمال- أمدنا بها مدير آثار نجع حمادي

اقرأ أيضا

 

الوسوم