قصيدة : في هيكل الذاكرة  للشاعر أسامة سند

قصيدة : في هيكل الذاكرة  للشاعر أسامة سند

يمكن

يجوز

شئ محتمل

أعديكي من جرحي

وأعديكي اللي فاضل

من عذابات الأمل

شكل الحياة

الضحكة

مسرح شيكسبير

غناويكي وإنتي بتستحمي بلمستي

خناقاتك اليومية مع عقب السيجارة

وإنتي بتمصيه

وهوا بيشربك

طعم البراندي وهوا في لسانك

وأقواس القزح في عينيكي وإنتي بتلعبي بإحساسي

صياد السمك

دم الطماطم

لما تنزف بين شفايفك

متعة الفخ اللي حن على الفريسة لما بصت له بحنانها

ف احتضن فيها الأنوثة

ف احتضر فيها اللي باقي من المقاومة

مين يقول العشق يخضع للمساومة

والملاك

اللي اتفطم تسبيح

يسلسل روحه في حبال من مسد

وأما الشموع تنزف دموع

بتعيد في تكوين الجسد

يمكن

يجوز

شئ محتمل

قلبك يتوه في السكة من غير ما التقيه

وساعتها بس هاتعرفي

إحساسي وأنا جوا المتاهة

ييقى إيه

أسامة سند ، شاعر ومسرحي من مواليد ١٤ أغسطس ١٩٩٢، عضو  نادي أدب الفيوم من سنة ٢٠٠٩ وعضو مؤسس في حركة أدباء الفيوم اللي تأسست سنة ٢٠١٢، صدر له  ديوان ” أشكالهم الغريبة” عام ٢٠١٦ عن الهيئة العامة لقصور الثقافة وله ديوان تحت الطبع بعنوان “الراقص” . حصل على المركز الأول في مسابقة نادي الأدب سنة ٢٠١٥ والمركز التاني سنة ٢٠١١ و٢٠١٢ والمركز الثالث  في مسابقة حركة أدباء الفيوم سنة ٢٠١٢

الوسوم