الدولة تهدم صناعة “الخزف” في “تونس”.. والفنانون يردون بإغلاق الورش

الدولة تهدم صناعة “الخزف” في “تونس”.. والفنانون يردون بإغلاق الورش

أغلق فنانو قرية تونس بالفيوم ورشهم، تضامنا مع زملائهم الذين تعرضت ورشهم للإزالة من قبل الوحدة المحلية لمركز ومدينة يوسف الصديق، بهدف إنشاء نقطة شرطة بالقرية.

فنانو تونس عبروا أيضًا عن احتجاجهم على عدم اعتراف الدولة بحقهم في تملّك الأراضي التي أقاموا عليها ورشهم بل وحياتهم بأكملها.

كان محمد عبلة، الفنان التشكيلي، في طليعة الفنانين الذين بادروا بغلق ورشهم، إذ أغلق متحف الكاريكاتير منذ أول أمس، وتبعه العديد من فناني الخزف بالقرية.

وأعرب عدد من زوار القرية عن استيائهم الشديد لغلق ورش الخزف والفخار ومدرسة الخزف، مطالبين الدولة بمساعدة أهل القرية على تقنين أوضاعهم لكي تعود الحياة مرة أخرى إلى القرية

الموضوع كامل على الرابط التالي:

“الأرض لمن يبدع فيها”.. معركة فناني “تونس” ضد إزالة الدولة لورشهم

الوسوم